إقناع طفلك بتناول الأغذية الصحية

عادة ما يعترض الأطفال علي الأغذية الصحية وينجذب للأطعمة والمشروبات والحلويات المغلفة والأشياء التي يرونها معروضة بأشكال جذابة في الأسواق، وللأسف تنال الدعاية والإعلانات الخاصة بالمنتجات الغذائية للأطفال على النصيب الأكبر من اهتمام القنوات التليفزيونية لاسيما قنوات الأطفال وهو ما يصعب مهمة الأم في إقناع الطفل بتناول الأغذية الصحية التي تنتج في البيت سلوكيات تؤدي الي إقبال الأطفال على الأغذية الصحية المشاركة تعتبر المشاركة الخطوة الأولى في سلسلة إقناع طفلك بتناول الأغذية الصحية وهي تبدأ من المشاركة في إعداد الطعام وتجهيز الأطباق مرورا بالجلوس على طاولة الطعام وبداية الأكل بشكل يتخلله المشاركة من جميع أطراف العائلة حتى يقتنع الطفل بأن ما يحدث هو أمر طبيعي يقوم به كل أفراد العائلة فليس من السلوكيات الحسنة أن يكون أحد الأفراد جالسا بجوار مجلس الطعام ولكنه لا يأكل فقد يستفز ذلك بعض الأطفال إلى عدم الإقبال على الطعام. التقليد وهي مرحلة متقدمة قليلا لإقناع طفلك بتناول الأغذية الصحية حيث أن الطفل قد يقبل على الطعام في حالة أن يرى كل أفراد العائلة مقبلين على الطعام وهم في حالة من المرح والسعادة وهو ما يجعله يقبل على تقليد الآخرين لإشباع الغريزة الفطرية لدى جميع الأطفال وهي غريزة التقليد. تقليل الكميات من المنتجات الخارجية قد تساعد في إقناع طفلك بتناول الأغذية الصحية حيث أن كثرة تواجد هذه المنتجات في المنزل وأمام أعين الأطفال قد يؤدي إلى إصرار الأطفال على طلب هذه المواد وهو ما يصعب مهمة الأم. إظهار الاستياء للطفل من هذه المنتجات يساعد أيضا في إقناع طفلك بتناول الأغذية الصحية حيث أن تعبيرات الوجه تؤثر كثيرا على نفسية الطفل فإذا شعر دائما بأن هناك شيئا حزينا يحدث وقت تناوله هذه الحلويات فقد يؤدي ذلك إلى قلة عدد مرات طلبه لهذه المواد. اغتنام فرصة جوع الطفل من الوسائل الهامة جدا في إقناع طفلك بتناول الأغذية الصحية حيث أن الجوع الشديد يجبر الطفل على تناول الطعام الصحي أياً كان فهو يريد أن يشبع رغبة الجوع بغض النظر عن المواد التي يتناولها وفي هذه المرحلة إذا شعر الطفل حقا أنه أشبع رغبته فإن ذلك سيؤدي إلى زيادة إقبال الطفل على أطعمة المنزل. التجديد في طريقة تقديم الطعام المنزلي قد يؤدي التنويع والتغيير في طريقة ونوعيات الأطعمة المقدمة للطفل في إقناع طفلك بتناول الأغذية الصحية حيث أن الطفل مخلوق جديد يعشق التغيير والتجديد ولا يبالي بأن هناك شكلا أساسيا للأطعمة لذا كان من الضروري أن نفكر بعقول أطفالنا قليلا لنكتشف أن حركة بسيطة أو شكلا جديدا للطعام يؤثر بشكل كبير على إقبال الطفل على الطعام

الامتناع تماما عن تقديم الحلويات قبل أو بعد الوجبات الرئيسية من الأشياء الضرورية لمحاولة إقناع طفلك بتناول الأغذية الصحية هي منع الأغذية الخارجية بشكل قطعي قبل وبعد الوجبات الأساسية في المنزل حيث أن ذلك يؤدي إلى خفض شهية الطفل إذا تناولها قبل الطعام وتؤدي إلى تشجيعه على عدم الاستمرار في الأكل بشكل كافي لكي يحصل سريعا على الحلوى أو الشيبسي مثلا. الحزم في حالات الامتناع عن طعام المنزل فلا يستبدل بالأطعمة الخارجية من الضروري لتسهيل عملية إقناع طفلك بتناول الأغذية الصحية أن تمتنعي عن استبدال الطعام المنزلي بالأطعمة الخارجية فذلك يهدم كل ما تحاولين بناؤه في طفلك من الإقبال على الطعام المنزلي. إخفاء الأغذية الصحية داخل الأطعمة المحببة قد يظهر على طفلك أنه يحب نوعا ما من الخبز مثلا فمن المستحب أن تضعي له المادة المغذية داخل المادة المحببة كأن تخلطي مجموعة من الفواكه مع بعضها البعض ومعهم بعض اللبن لكي يعطي قواما يحبه الأطفال يشبه بالنسبة لهم الجيلي أو الأيس كريم الذي يحبونه. التفكير في الأطعمة المغذية التي قد تغيب عن ذهنك الأطعمة المغذية ليست مقصورة على أنواع محددة سواء الخضروات أو الفواكه أو اللحوم فهناك أشياء قد تغيب عن ذهنك ولكنها من الأطعمة الهامة جدا والمفيدة في نفس الوقت فما رأيك مثلا في ساندويتش من الفول بجوار كوب من الحليب، هذه الوجبة البسيطة قد تفي باحتياجات طفلك من البروتين ومنتجات الألبان لمدة يوم كامل

فوائد مذهلة لتناول الدجاج المشوي.. تعرف عليها

يعتبر الدجاج المشوى خيارًا صحيًّا أمنًا لمرضى السمنة والكوليسترول، بالإضافة إلى فوائده الصحية والغذائية؛ كونه يحتوي على نسب عالية من البروتينات والفيتامينات والمغذيات الطبيعية فضلا عن الأحماض التسعة الموجودة في اللحوم الحمراء. وتناول لحوم الدجاج المشوية يمد الجسم بالعناصر الغذائية المهمة دون آثار جانبية بالمقارنة مع اللحوم الحمراء التي تعد غير آمنة على المرضى مثل الذين يعانون من الكوليسترول أو ارتفاع اليوريك أسيد وغيره. وأكدت دراسة حديثة ان تناول وجبات لحوم الدجاج المشوية يحقق للجسم فوائد صحية مذهلة تعالج جملة من الأمراض وفق ما تبينه الأبحاث الطبية؛ كون لحم الدجاج المشوي يحتوي على خمسة أنواع من المغذيات التي تحسن صحة الجسم وهي التالي ذكرها

الفيتامينات: الدجاج مصدر هام لفيتامينات “ب”، فكل 100 جرام من لحم الدجاج تحتوي على 40 بالمائة من احتياجات الجسم من فيتامين “ب 3″، و16 بالمائة من احتياجات الجسم من فيتامين “ب 6”. وتعتبر الدواجن أفضل مصدر غذائي على الإطلاق لفيتامين “ب 6” الذي يلعب دورًا هامًا في عملية التمثيل الغذائي ووظائف الدماغ

المعادن: يمتاز الدجاج بنوعين من المعادن، فكل 100 جرام من لحم الدجاج توفر 16 بالمائة من احتياجات الجسم من الفسفور، و30 بالمائة من احتياجات الجسم من السيلينيوم. ويعتبر الفسفور هامًا للعظام، ولإنتاج فيتامينات “ب”، أما السيلينيوم فهو ضروري للمناعة ووظائف الغدة الدرقية

البروتينات: يحتوي كل 100 جرام من لحم الدجاج المشوي الخالي من الجلد والعظم على 28 جرامًا من البروتين المتكامل اللازم لبناء العضلات وتجديد الخلايا وتنشيط طاقة الجسم

الكربوهيدرات والدهون: توفر كل 100 جرام من صدر الدجاج المشوي منزوع الجلد 143 سعرة حرارية، و3 جرامات من الدهون وجرامًا من الدهون المشبّعة، أما الـ100 جرام من لحم الورك المشوي فتحتوي على 165 سعرة حرارية، و8 جرامات من الدهون، وجرامين من الدهون المشبّعة، ويعتبر النوع الأخير من الدهون غير صحي

الكوليسترول: كل 100 جرام من صدر الدجاج المشوي منزوع الجلد تحتوي على 90 مليجرام من الكوليسترول، ويرتفع محتوى الكوليسترول في لحم الورك إلى 100 مليجرام في الكمية نفسها

فوائد الدجاج وحساء الدجاج لإنقاص الوزن وللوقاية من الأمراض

يستطيع الجميع إعداد أطعمة شهية من خلاله، ويحبه الأطفال والكبار، وينصح بتناوله عند الإصابة بالأمراض لأنه من الأطعمة الصحية ، إنه المكون السحري في الأطعمة وهو الدجاج، ويحتوي لحم الدجاج على قيمة غذائية عالية وعلى جميع العناصر المهمة لصحة الجسم، لذا تعرف على فوائد الدجاج للجسم وللوقاية من الأمراض ولإنقاص الوزن

القيمة الغذائية للدجاج

يحتوي الدجاج على فيتامين ج، وفيتامين ب المركب وفيتامين أ ، وتوجد بفيتامين أ مادة البيتا كاروتين المهمة لصحة العين، كما يحتوي على المعادن المهمة لصحة الجسم مثل الفسفور والكالسيوم والبوتاسيوم والمنجنيز والحديد، وهو أحد أهم مصادر البروتين الحيواني للجسم، وهذا البروتين مهم لتكوين خلايا الجسم، وإمداد الجسم بالطاقة اللازمة له، ولحم الدجاج صحى لأنه أحد أنواع اللحوم البيضاء التي لا تحتوي على نسبة عالية من الدهون. الجدول التالي يوضح القيمة الغذائية في الدجاج لكل 100 جرام من اللحم، حسب منظمة الصحة العالمية

فوائد الدجاج

فوائد الدجاج لإنقاص الوزن عند اتباع حمية غذائية فيلزمك تناول وجبة صحية وشهية ولا تحتوي على الكثير من السعرات الحرارية، للفوائد الآتية 

  • تناول شريحة من الدجاج يحتوي على نسبة قليلة من السعرات الحرارية التي يحتاجها الجسم، لهذا شريحة واحدة على الغداء تكفيك للتخلص من الدهون مع نزع الجلد
  • الدجاج وجبة خفيفة على المعدة فهو سهل الهضم، ويؤدي إلى الشبع وسد الشهية المفتوحة
  • يحتوي على الكربوهيدرات المهمة لحرق الدهون وإنقاص الوزن

علاج الأنيميا : للذين يعانون من الأنيميا بإمكانهم تناول الدجاج، لأنه مصدر مهم للحديد، ويحتوي على نسبة عالية من البروتينات التي تحفز الجسم على إنتاج كريات الدم الحمراء في الجسم، مما يساعد على تدفق الدم إلى جميع أعضاء الجسم وزيادة نسبة الهيموجلوبين في الدم

يعطي الطاقة للجسم : تحتوي شريحة من الدجاج على نسبة عالية من الكربوهيدرات التي هي مصدر الطاقة الأول في الجسم، مما يساعد على زيادة نسبة حرق الدهون في الجسم اعتماداً على النسبة العالية من الطاقة والكربوهيدرات

تنمية المهارات الذهنية : يحتوي الدجاج على فيتامين ب المركب الذي يساعد على زيادة القدرات الذهنية للشخص، مما يساعد على قدرة الشخص على التفكير والتركيز وتنمية الجوانب الإدراكية في شخصية الفرد مثل الانتباه والإدراك

تقوية الجهاز المناعي : يحتوي الدجاج على فيتامين ج المهم للجهاز المناعي، لأنه يساعد على محاربة الأمراض والفطريات التي تسبب الأمراض للجسم، وهذا لأن هذا الفيتامين يحتوي على مواد مضادة للأكسدة

فوائد شوربه الدجاج

تناولوا شوربه الدجاج واحرصوا على أن يتناول أطفالكم هذا الحساء لفوائده المذهلة: تساعد نسبة البروتين على الوقاية من فقر الدم تساعد الألياف الموجودة بالحساء على رفع معدلات الأيض في الجسم تساعد الألياف على الوقاية من مشاكل الجهاز الهضمي مثل الإمساك يساعد فيتامين د على تقوية الشعر. يساعد فيتامين هـ على علاج مشاكل البشرة مثل حب الشباب والرؤوس السوداء يساعد فيتامين ك على تقوية الأسنان

فوائد البيض للجسم

يزيد حيوية ونظارة البشرة، ويساعد في التخلص من التجاعيد بسبب إحتوائه على فيتامين ب الضروري لصحة ونضارة البشرة، ومضادات الأكسدة الطبيعية مثل مركب اللوتين الذي يزيد من نضارة البشرة، ويحتوي البيض على فيتامين أ وفيتامين د الذي يساعد في نمو خلايا البشرة. يساعد تناول البيض في الصباح على فقدان الوزن، بسبب احتوائه على كمية قليلة من السعرات الحرارية، ولكن يفضل تناول البيض المسلوق بدل المقلي لأن محتواه أقل من الدهون، ويجب تناول بيضة واحدة وعدم الإسراف في تناوله بسبب محتواه من الكولسترول والدهون المشبعة. إن تناول بيضة واحدة يومياً جيد للحوامل بسبب زيادة الحاجة لتناول كميات أكبر من البروتين خلال مرحلة الحمل، والبيض غني بالكولين الذي يمنع حدوث التشوهات في المراحل الأولى من الحمل. غذاء متكامل للأطفال، لاحتوائه على البروتين المتكامل، والدهون التي تزود الجسم بالطاقة، ولكن يجب أن يطهى بشكل جيد لتجنب الإصابة بالسالمونيلا

بيض احمر

خطوات الرجيم الصحي

تناول الفواكه والخضار

ينصح بتناول الفواكه والخضار بعد الاستيقاظ من النوم بعشر دقائق، لأهمّيتها في تزويد الجسم بالعديد من العناصر الهامة لصحة الجسم كالفيتامينات، ولأنّها تحفّز الجسم على بدء عملية التمثيل الغذائي، كما أنّها تساعده على بدء بحرق السعرات الحرارية، مما يخسس الوزن، ويفضل تناول الفواكه والخضار الغنية بالألياف، لأنها تزيد من الشعور بالشبع، ولاحتوائها على نسبة عالية من الماء

النوم لوقتٍ كافٍ

يفضل النوم من سبع ساعات إلى ثماني ساعات يومياً، مما يشعر بالشبع، ويقلل من تحفيز هرمونات الجوع في الدماغ، ولا بدّ من الإشارة إلى أنّ النوم لساعاتٍ قليلة يؤدّي لزيادة الشعور بالجوع

تجنب تناول الأطعمة في وقت متأخر

ينصح بتجنّب تناول الأطعمة بعد الساعة السابعة مساءً؛ لأنّ سرعة التمثيل الغذائي تكون في أقلّ مستوياتها بعد الساعة السابعة مساءً، ومن المفضل تجنّب إهمال تناول الأطعمة الغنية بالنشويات والحلويات، نظراً لحاجة الجسم لها

تناول الأطعمة كل ثلاث ساعات

ينصح بتناول الوجبات الغذائية كلّ ساعتين أو ثلاث ساعات، لتجنّب الشعور بالجوع، ولتزويد الجسم بالعناصر التي يحتاجها، ولا بدّ من تناول كافّة الوجبات في وقتها، مع الحرص على جعلها وجبات صغيرة، بهدف تنشيط المعدة، وتسهيل عملية الهضم

تناول كمية كافية من الماء

ينصح بتناول ما لا يقلّ عن أربع لترات من الماء يومياً؛ لأنّها تزيد من الشعور بالشبع، وتخلّص الجسم من سمومه، كما تساعد على حرق السعرات الحرارية بشكلٍ أفضل، بالإضافة لدورها في تنشيط الدورة الدموية في الجسم

نصائح لنجاح الرجيم

  • عدم تناول الأطعمة المجمّدة والمعلّبة، والمملحة، والمدخّنة
  • عدم تناول الأطعمة خلال الانشغال بالمكالمات الهاتفيّة، أو العمل على الإنترنت، أو أثناء مشاهدة التلفاز
  • تجنّب تناول الأطعمة المسلية، كالشوكلاتة، والموالح، والمكسّرات
  • تجنّب الأطعمة التي تسبب عسر هضم، مثل المخللات، والمشروبات الغازية، والتوابل، والقهوة
  • تناول الخبز الأسمر بدلاً من الخبز الأبيض، لأنّه يزيد من الشعور بالشبع؛ لاحتوائه على الفيتامينات، والحديد
  • تناول الوجبات المطبوخة بدلاً من الوجبات السريعة والجاهزة
  • تناول الأطعمة المشويّة أو المسلوقة بدلاً من الأطعمة المقليّة
  • تقليل الوزن بشكلٍ تدريجيّ، لمنع اختزان الماء في الجسم، وتجنّب ترهله
Loading...